طباعة
تحديث : السبت, 13 حزيران/يونيو 2020 19:56

زيارة عقيلة صالح.. هل يريد جناح حفتر إقناع الجزائر بالمبادرة المصرية؟

وصل عقيلة صالح رئيس مجلس النواب الليبي الذي يدعم المشير خليفة حفتر، السبت، في زيارة إلى الجزائر لبحث الوضع في بلاده، بعد ساعات من إعلان رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون استعداد الجزائر لإحياء الوساطة بين فرقاء الأزمة الليبية.

صلاح الدين.ب
صلاح الدين.ب
275
جانب من الزيارة جانب من الزيارة ح.م

واستقبل رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون عصر السبت عقيلة صالح في لقاء لم يعلن عن الملفات التي تناولها.

وحسب بيان لمجلس النواب الليبي فإن عقيلة صالح زار الجزائر رفقة وفد يضم معالي رئيس ديوان مجلس النواب عبدالله المصري ورئيس جهاز المخابرات العامة اللواء مصطفى المقرعن واللواء عون الفرجاني  رئيس هيئة القضاء والسيطرة ، حيث كان في استقبالهم رئيس المجلس الشعبي الوطني   سليمان شنين  ووزير الخارجية الجزائري صبري بوقادوم.

وبحسب المتحدث الرسمي باسم مجلس النواب عبدالله بليحق ” فإن هذه الزيارة تأتي بدعوة رسمية من الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون  سيتم خلالها بحث العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين وتطورات الأوضاع في ليبيا والمنطقة وإعلان القاهرة لإنهاء الأزمة الليبية.

وجاء إعلان القاهرة لوقف إطلاق النار في ليبيا، بعد خسائر تلقاها المشير خليفة حفتر على يد قوات حكومة الوفاق المعترف بها دوليا، والتي تدعمها تركيا بشكل أدى إلى استرجاعها عدة مدن هامة في الغرب الليبي.

وكانت وزارة الخارجية أعلنت سابقا أنها أخذت علما بالمبادرة المصرية بشكل فهم على أنه تحفظ حولها كون الجزائر كانت تدعو إلى تنسيق مسبق بين دول الجوار بشان الأزمة فيما انفردت القاهرة بهذه الورقة.

في نفس السياق :