عاجل
جراد: لابد من استرجاع ثقة الشعب المنتفض في 22 فيفريالأربعاء، 09 أيلول/سبتمبر 2020 17:29
الرئيس تبون يستقبل وفدا من المجلس الإسلامي الأعلىالأربعاء، 09 أيلول/سبتمبر 2020 17:22
كورونا: تسجيل 278 إصابة جديدة خلال الـ 24 ساعة الأخيرة الأربعاء، 09 أيلول/سبتمبر 2020 17:15

7 سنوات سجنا لسارق الكمامات من مستشفى قسنطينة

أصدرت محكمة قسنطينة ضمن إجراءات المثول الفوري حكما بالحبس لمدة 7 سنوات نافذة مع دفع غرامة مالية بقيمة 500 ألف دج في حق عامل مهني بالمركز الاستشفائي الجامعي ابن باديس بقسنطينة تورط في سرقة أقنعة جراحية من الصيدلية المركزية لذات المستشفى، حسب ما ورد اليوم الأربعاء في بيان صادر عن وكيل الجمهورية بذات المحكمة.

170

أكما تمت إدانة شريك المشتبه به الرئيسي في القضية ب5 سنوات حبسا نافذا مع دفع غرامة مالية بقيمة 200 ألف دج، حسب ذات البيان.واستنادا لذات المصدر تعود تفاصيل هذه القضية إلى تقدم مدير مستشفى قسنطينة
بتاريخ 31 مايو المنصرم بشكوى إلى مصالح الضبطية القضائية بشأن تعرض المخازن التابعة للصيدلية المركزية للمستشفى لعملية سرقة استهدفت 16 ألف قناع جراحي من
صنع أجنبي على مرحلتين (10 آلاف في المرحلة الأولى و 6 آلاف في المرحلة الثانية) تم على إثرها فتح تحقيق قضائي.
وأضاف بأن التحقيقات التي تمت مباشرتها أفضت إلى تورط العون المهني (ب.ز) العامل بالمستشفى علاوة على شريك له (ط.ع) و هو غريب عن المؤسسة كانت مهمته في
العملية نقل المسروقات على متن مركبته الخاصة ليتم توقيفهما.
كما كشف التحقيق أن المسروقات تم بيعها لصيدليين دون فواتير، حسب ذات المصدر.وأردف ذات البيان بأنه تم بتاريخ 4 يونيو الجاري تقديم المشتبه به الرئيسي و
شريكه أمام نيابة الجمهورية لدى محكمة قسنطينة و متابعتهما عن طريق إجراءات المثول الفوري بتهمة "اختلاس أموال عمومية" بالنسبة للأول و "المشاركة في
اختلاس أموال عمومية" بالنسبة للثاني ليتم تأجيل القضية إلى تاريخ 8 يونيو الجاري، حيث تم النطق بالحكم المذكور آنفا.
كما أفاد ذات المصدر بأنه تمت أيضا متابعة صيدليين (ح.م) و (ش.س) عن جنحة "انعدام الفواتير" على أساس إجراءات الاستدعاء المباشر سيمثلان أمام المحكمة
في وقت لاحق.

ana.news

هيئة التحرير

الجزائر | أخبار وتحاليل – أنا نيوز | ana news – موقع إخباري يصدر من الجزائر، تديره على مدار الساعة شبكة صحفيين ومشرفين محترفين. يناقش كل القضايا بأفكار جديدة، يواكب الأحداث الوطنية والدولية ويتحرى الموضوعية والحياد في التحليل، والحجة في التعليق. كما يهتم بموضوعات المجتمع وانشغالات المواطنين، ويفتح النقاش والتفاعل مع القراء عبر التعليقات وصفحاته على مواقع التواصل الاجتماعي.