عاجل
قايد صالح: لدينا معلومات مؤكدة عن تخابر أحزاب ضد الوطن وسنكشف عنها في الوقت المناسبالإثنين، 02 أيلول/سبتمبر 2019 17:55
قايد صالح: الجيش لن يكون طرفا في الحوار حتى انتخاب رئيس جديد للبلادالإثنين، 02 أيلول/سبتمبر 2019 18:17
قايد صالح: مكافحة الفساد ترتكز على معلومات صحيحة ومؤكدةالثلاثاء، 21 أيار 2019 14:26

هيئة الحوار: سلطة تنظيم الانتخابات ستكون مستقلة عن الادارة

أكدت الهيئة الوطنية للحوار والوساطة، السبت، أن السلطة المخولة بتنظيم الانتخابات الرئاسية ستكون مستقلة وتتمتع بكامل الصلاحيات بعيدا عن الإدارة، من أجل ضمان انتخابات ذات مصداقية.

أسماء. د
أسماء. د
20
عضو هيئة الحوار والوساطة، لزهاري بوزيد عضو هيئة الحوار والوساطة، لزهاري بوزيد صورة: أرشيف

وأوضح رئيس اللجنة القانونية التابعة للمجلس الاستشاري للهيئة، لزهاري  بوزيد، عقب اجتماع هذه اللجنة مع عدد من الخبراء والأساتذة القانونين، أن المقترحات التي جمعتها الهيئة طيلة عملها أفضت مقترحات تتمحور حول ضرورة تمتع هذه الهيئة "بالاستقلالية المعنوية والإدارية و المالية" و تكفلها بمختلف جوانب العملية الانتخابية.

وقال  بوزيد لزهاري، أن سلطة تنظيم الانتخابات الرئاسية تتمتع أيضا بالاستقلالية المالية، وتعمل بعيدا عن وصاية الإدارة، ودورها الحرص على نزاهة نظام الانتخابات، وتحييد الإدارة، ومنع وقوع أي شكل من أشكال التزوير والمساس بمصداقية العملية الانتخابية.

وتتمتع هذه الهيئة –يتابع لزهاري- بالاستقلالية المالية حيث أنها تتكفل بتحديد ميزانيتها و ميزانية الانتخابات الرئاسية، إلى جانب تسخير المؤطرين واعتماد المراقبين، مضيفا بالقول "انه يتم استبعاد كل من وزير الداخلية و العدل و الخارجية من العملية الانتخابية".

والكلام له وصف لزهاري المقترحات الخاصة بتعديل قانون الانتخابات، بـ "القرار الثوري" لما تضمنه من إجراءات على غرار تقديم ملفت الترشح إلى سلطة تنظيم الانتخابات بدلا من المجلس الدستوري مثلما كان العمل في السابق.

الجزائر | أخبار وتحاليل – أنا نيوز | ana news – موقع إخباري يصدر من الجزائر، تديره على مدار الساعة شبكة صحفيين ومشرفين محترفين. يناقش كل القضايا بأفكار جديدة، يواكب الأحداث الوطنية والدولية ويتحرى الموضوعية والحياد في التحليل، والحجة في التعليق. كما يهتم بموضوعات المجتمع وانشغالات المواطنين، ويفتح النقاش والتفاعل مع القراء عبر التعليقات وصفحاته على مواقع التواصل الاجتماعي.