عاجل
جراد: لابد من استرجاع ثقة الشعب المنتفض في 22 فيفريالأربعاء، 09 أيلول/سبتمبر 2020 17:29
الرئيس تبون يستقبل وفدا من المجلس الإسلامي الأعلىالأربعاء، 09 أيلول/سبتمبر 2020 17:22
كورونا: تسجيل 278 إصابة جديدة خلال الـ 24 ساعة الأخيرة الأربعاء، 09 أيلول/سبتمبر 2020 17:15
تحديث : الإثنين, 24 حزيران/يونيو 2019 02:03

عمال المؤسسة الوطنية للأشغال البترولية بحاسي مسعود يحتجون

نظم صباح السبت عمال المؤسسة الوطنية للأشغال البترولية الكبرى بحاسي مسعود وقفة احتجاجية أمام مقر وزارة الطاقة والمناجم بحيدرة بالعاصمة للتنديد بالقرارات التعسفية التي ينتهجها المدير الجهوي للمؤسسة بحسب ما أكده لنا العمال المحتجين.

مالك. ز
مالك. ز
571
عمال المؤسسة الوطنية للأشغال البترولية بحاسي مسعود يحتجون صورة: أرشيف

في خطوة تصعيدية احتج العشرات من عمال فرع ''gtp'' بحاسي مسعود أمام مقر وزارة الطاقة والمناجم بالعاصمة، للمطالبة بحقوقهم كباقي فروع شركة "سوناطراك"، منددين بسياسة التمييز وزرع الفتنة بين العمال التي انتهجها المدير الجهوي من خلال تسوية أجور عمال فرع المؤسسة بالرغاية فيما لم يتم تسديد رواتب باقي العمال، وهو الإجراء الذي زاد من حدة الاحتقان الحاصل في القواعد العمالية.

وطالب المحتجون بالتدخل العاجل لوزير الطاقة لوضع حد للتعسف الذي يمارسه المدير العام في حق أكثر من 12 ألف عامل موزعين عبر ورشات شركة "سوناطراك" بحاسي مسعود وقرار حرمان العمال من أجرتهم الشهرية قبيل أيام من عيد الفطر المبارك، كاشفين أن المدير الجهوي وجه قرارات توقيف ضد 196 عامل بعد اتهامهم بزرع الفوضى والتحريض العمال على الإضراب، وهي القرارات التي وصفها العمال بـ "التعسفية".

وقال ممثلي عمال الفرع أن إضرابهم عن العمل سيدخل بعد ثلاثة أيام شهره الثاني احتجاجا على قرار المدير الجهوي للمؤسسة بغلق المطاعم خلال شهر رمضان الكريم عقب شنهم لحركة احتجاجية نتيجة ظروف العمل التي وصفوها بالمزرية ، منوهين أن الإضراب سيتواصل إلى غاية تلبية مجمع "سوناطراك" لجميع مطالبهم المرفوعة التي وصفوها بالمشروعة والتسوية بين عمال تابعين لنفس المجمع، مشيرين أن عمال المؤسسة يطالبون بزيادة الأجر القاعدي وتحسين رواتبهم مع العلم أنهم لم يتقاضوا أجورهم منذ شهر أفريل الماضي.

الجزائر | أخبار وتحاليل – أنا نيوز | ana news – موقع إخباري يصدر من الجزائر، تديره على مدار الساعة شبكة صحفيين ومشرفين محترفين. يناقش كل القضايا بأفكار جديدة، يواكب الأحداث الوطنية والدولية ويتحرى الموضوعية والحياد في التحليل، والحجة في التعليق. كما يهتم بموضوعات المجتمع وانشغالات المواطنين، ويفتح النقاش والتفاعل مع القراء عبر التعليقات وصفحاته على مواقع التواصل الاجتماعي.