عاجل
جراد: لابد من استرجاع ثقة الشعب المنتفض في 22 فيفريالأربعاء، 09 أيلول/سبتمبر 2020 17:29
الرئيس تبون يستقبل وفدا من المجلس الإسلامي الأعلىالأربعاء، 09 أيلول/سبتمبر 2020 17:22
كورونا: تسجيل 278 إصابة جديدة خلال الـ 24 ساعة الأخيرة الأربعاء، 09 أيلول/سبتمبر 2020 17:15
تحديث : الأربعاء, 10 نيسان/أبريل 2019 12:25

روسيا تحذر فرنسا من التدخل في الأزمة الجزائرية

قالت مصادر دبلوماسية فرنسية، أن باريس تلقت تحذيرات من الجانب الروسي بعدم التدخل في الأزمة الجزائرية، وترك الجزائريين يختارون نظامهم بحرية.  

رائد. ب
رائد. ب
2136
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ح.م

وحسبما نقلته صحيفة "لوفيغارو" الفرنسية، فإن المخابرات الروسية نقلت إلى نظيرتها الفرنسية تحذيرا مفاده "لا نريد تدخلا فرنسيا في اختيار النظام الجزائري الجديد".

وتزايدت خلال الأسابيع الأخيرة تسريبات حول تدخل باريس في الأزمة الجزائرية، بدعم خارطة طريق الرئيس المستقيل عبد العزيز بوتفليقة، إلى جانب حديث عن ضغط من خلال مخابراتها لرسم ملامح المرحلة القادمة.

ونفت السفارة الفرنسية بالجزائر، الإثنين الماضي، مشاركة عناصر مخابراتها في اجتماع سابق ضم السعيد بوتفليقة شقيق الرئيس والفريق محمد مدين وشخصيات اخرى لبحث المرحلة الانتقالية. 

وجاء ذلك في رد من السفارة على المعلومات التي نشرتها قناة "الشروق نيوز" والأستاذ الجامعي عبد العالي رزاقي، حول اجتماع جرى يوم 26 مارس الماضي بإقامة زرالدة وضم إلى جانب السعيد بوتفليقة، كل من الفريق توفيق وقيادات من المخابرات الفرنسية وشخصيات سياسية، من أجل وضع خارطة طريق لمرحلة انتقالية بقيادة الرئيس السابق اليامين زروال.

وحسب السفارة فإنه "لا وجود لأي مشاركة فرنسية في هذا الإجتماع المزعوم"، وأنها "مصدومة"، من نشر هذه المعلومات التي تحاول حسبها، اتهام فرنسا بالإساءة للجزائر وشعبها.

وأوضحت أن فرنسا تحترم سيادتة الجزائر وشعبها، ولا تتدخل في شؤونها الداخلية وليست لها النيئة في  فعل ذلك.

الجزائر | أخبار وتحاليل – أنا نيوز | ana news – موقع إخباري يصدر من الجزائر، تديره على مدار الساعة شبكة صحفيين ومشرفين محترفين. يناقش كل القضايا بأفكار جديدة، يواكب الأحداث الوطنية والدولية ويتحرى الموضوعية والحياد في التحليل، والحجة في التعليق. كما يهتم بموضوعات المجتمع وانشغالات المواطنين، ويفتح النقاش والتفاعل مع القراء عبر التعليقات وصفحاته على مواقع التواصل الاجتماعي.