طباعة

"كيونت" تحصل على الجائزة البرونزية  للأعمال الدولية 2020

 حصلت شركة "كيونت" الرائدة في مجال البيع المباشرعلى جائزة "ستيفي برونز" الدولية  خلال النسخة السابعة عشرة من جوائز الأعمال الدولية (IBA) السنوية لعام 2020 وذلك نتيجة استخدامها المتميز لوسائل التواصل الاجتماعي في نقل المعلومات بغية التصدي لفيروس كورونا المستجد "كوفيد 19".  

مالك. ز
مالك. ز
617
جائزة "كيونت" البرونزية جائزة "كيونت" البرونزية صورة: ح.م

وتُعد جوائز الأعمال الدولية هي أول برنامج يعترف بالإنجازات التجارية على المستوى العالمي،ويحق لجميع الأفراد والشركات العامة والخاصة الكبيرة أو الصغيرة أن تقدم ترشيحاتها إلى الجائزة،وهذه السنة توصلت "IBA" بأزيد من 3800 طلبا للمشاركة في الجوائز بالإضافة إلى ترشيحات من منظمات متواجدة في 63 بلدا وإقليما.

وخلال الأزمة الصحية التي يشهدها العالم قامت "كيونت" بإطلاق حملة تحت عنوان "QNET Comes Together for Tomorrow" تضمنت مجموعة من مقاطع الفيديو، ومنشورات على وسائل التواصل الاجتماعي والمدونات بهدف نقل رسائل الأمل والاطمئنان إلى جميع زبائنها وموزعيها، ومساعدتهم من خلال تقديم معلومات مفيدة بهدف إدارة أعمالهم بكل أمان والتغلب على التأثيرات المرتبطة بكورونا .

وقالت "مالو كالوزا" الرئيسة التنفيذية لشركة "كيونت" في معرض حديثها عن الفوز بالجائزة أن  أثر فرض الحجر الصحي الذي تم فرضه في كل أنحاء العالم على شبكة زبائننا وموزعينا عاد سلبيا على طريقة إدارة أعمالهم، وكيفية إدرار المداخيل،" لقد كنا على دراية أنه من الضروري خلال هذه المرحلة التواصل معهم من أجل تشجيعهم والحفاظ على طاقتهم الإيجابية، مع تزويدهم في الوقت نفسه بخيارات تساعدهم على القيام بأعمالهم بطريقة تتناسب مع المجتمع الرقمي،وعلى اعتبار أن استخدام وسائل التواصل الاجتماعية بلغ ذروته نتيجة الحجر الصحي، سارع فريقنا المتخصص في التواصل إلى تنفيذ حملة إبداعية لإشراك مجتمعنا على شبكة الإنترنت بشكل فعّال، وكان هدفنا هو السماح لموزعينا بالاستمرار في الشعور بوجودنا والدعم الذي نُخصصه له خلال هذه الأوقات الصعبة".

وأثنى أعضاء لجنة التحكيم الدولية على رسالة "كيونت" في حملتها شاملة وتواصلها المبتكر والمبدع مع زبائنها والموظفين الذين يعملون معها، وكانت ردود الأفعال الصادرة عن لجنة الاختيار مميزة مثل:"واحد من أفضل الإجراءات الشاملة التي رأيتها بين كل التعيينات"، " مثال جيد لشركة اتجهت صوب وسائل الإعلام الاجتماعية من أجل الاستمرار في التواصل مع زبائنها وموزعيها، وفي حين يبذلون قصارى جهدهم لضمان سلامتهم وصحتهم"، وظهرت "كيونت" من خلال مقاطع الفيديو التي تم بثها، والأدوات المرتبطة بها كشركة مُواطنة التي تشمل الإنسانية والتنوع الثقافي".

واستطاع فريق "كيونت"على مدى خمسة أشهر الوصول إلى قاعدة زبائنه بفضل 150 محتوى تم بثه على الانترنت بـ6 لغات عبر 30 قناة تواصل اجتماعية.

ومن أجل التصدي إلى الوباء تضمنت الحملة تحديثات تجارية وتغييرات في العمليات، ورسائل تشجيع وأمل ومعلومات عن سير التجارة الإلكترونية، مع التركيز على المعرفة بالمنتجات والتعليم، وإعطاء نصائح لتعزيز المناعة والبقاء في صحة وأمان، وتحديثات حول كيفية مساعدة الشركة للمجتمعات المحلية المتأثرة بكورونا.

ونظرا إلى السياق الحالي المرتبط بأزمة "كوفيد 19" سيتم إقامة حفل توزيع الجوائز عن بُعد عبر الإنترنت، عوض تسليمها مباشرة في الاحتفال السنوي الذي يُقام ضمن احتفالات ."IBA"

في نفس السياق :